الرئيسية / صحة / الجهاز الاخراجي والامراض التي تلحق به وكيفية الوقاية منها

الجهاز الاخراجي والامراض التي تلحق به وكيفية الوقاية منها

الجهاز الاخراجي في جسم الإنسان يختص بإخراج المواد الضارة والسامه منه عن طريق الجلد والرئتين، والبعض يخرج على هيئة فضلات برازية.

مكونات الجهاز الاخراجي في جسم الإنسان:
1 – الكليتان : لها الدور الأكبر في عملية الإخراج، لأنها تقوم تكوين البول الذى يتكون من ماء وأملاح معدنية ومادة البولينا.

2 – الجلد : يقوم بإخراج جزء من الماء الزائد مع بعض الاملاح المعدنية.

3 – الرئتان : تخرج غاز ثاني أكسيد الكربون خارج الجسم.

الأمراض التي تسيب الجهاز الاخراجي:
يصاب الجهاز الاخراجي في جسم الإنسان بالعديد من الأمراض

_ الكليتين والمثانة: أول ما يمكن أن يتضرر في الجهاز الاخراجي بجسم الإنسان، وذلك بسبب وجود بكتيريا بكميات مرتفعة فيؤدي إلى التهابات شديدة بالكليتين والمثانة.

يتتشر ذلك بكثرة عند من يعانوا من ضعف المناعة، ومن يكون لديه أملاح بنسبه زائدة؛ فهناك أملاح لا يستطيع الجسم التخلص منها فتلتصق بجدران الكليتين والحالب.
وإذا زادت هذه الالتهابات دون معالجتها قد تسبب في تكوين الحصى بأحجام متفاوتة، وقد تسبب في إجراء عملية جراحية لتفتيتها، وتسبب أيضاً خلل في وظائف الكلى.

من وظائف الكليتين:
_ إخراج السموم من الجسم.
_تنظيم ضغط الدم.
_الحفاظ على كمية السوائل في الجسم.

الفشل الكلوي:
يؤدي إلى عدم قيام الكليتين بوظائفهما، ومن أهم أسباب الإصابة بالفشل الكلوي هو الالتهابات الكبدية، ارتفاع ضغط الدم، انسداذ المسالك البولية والتكيسات الخلقية.

أنواع الفشل الكلوي:
1- الفشل الكلوي الحاد: من أصعب انواع الفشل الكلوي ويصبح علاجه أمر صعب لأنه يؤدي إلى تراكم السوائل والفضلات داخل الجسم وعلاجه يكون غسيل للكلى.

يعتبر تناول العقاقير السامة والإصابة بالجفاف والارتفاع المستمر في ضغط الدم وانسداد الكلى بالحصى من أسباب الإصابة بالفشل الكلوي الحاد، ويتم الكشف عن ذلك باجراء اختبارات الدم.

2- الفشل الكلوي المزمن:
في هذه الحالة تكاد تتوقف وظائف الكليتين لأقل من 25% من الطبيعي، أي تؤدي إلى تراكم السموم داخل جسم الإنسان.

الأعراض العامة له تتمثل في قلة نزول البول، الشعور بالقئ والغثيان، آلام في الظهر وعدم القدرة على الحركة.
وأيضاً يعد ارتفاع ضغط الدم سبب رئيسي في ذلك بالإضافة إلى وجود حصى على الكلى وتضخم البروستات، تناول أدوية وعقاقير خاطئة، انسداد مجرى البول والتهابات الكلى.

3- الفشل الكلوي في المرحلة النهائية:
تصبح الكلى في هذه الحالة غير قادرة على أداء وظائفها ونلجأ إلى غسيل الكلى أو زراعة كلية جديدة لعودة وظائفها.

يعد فقدان الشهية تدريجياً، قلة نزول البول، الشعور بالإعياء، الصداع، التشنجات و وجود صعوبة في الهضم كل هذا وأكثر من أهم أعراض الإصابة بالفشل الكلوي في المرحلة النهائية.

قد يؤدي الفشل الكلوي إلى أمراض كثيرة منها التسمم البولي وذلك نتيجة لتراكم المواد الضارة في الدم.

كيفية الوقاية من أمراض الجهاز الإخراجي:
_ من الضروري شرب أكثر من لترين ماء يومياً.
_ البعد عن المشروبات الكحولية والخمور.
_ تناول العقاقير والأدوية باستشارة الطبيب.
_ إذا كنت مريض بالسكر فلا بد من علاجه بدقه.
_ وأيضاً علاج ارتفاع ضغط الدم.
_اتباع نظام غذائي سليم.

وعليك اتباع إرشادات الطبيب حتى لا تسوء حالتك الصحية أكثر  في هذه الحالات، وهكذا عرضنا في هذا المقال الجهاز الاخراجي والامراض التي تلحق به وكيفية الوقاية منها.

كتبت :- بسمه محمد 

عن بسمة محمد

بسمة محمد عبده غالية ‏سيذهب جمال المرأة وتذهب صحة الرجل ولن يتبقي لهما سوى المودة والرحمة ❤️

شاهد أيضاً

دراسة عن علاقة علاج ثنائي القطب بالنظام الغذائي

علاج ثنائي القطب ، أو علاج الاكتئاب الهوسي بداية هو اضطراب عقلي يتضمن تغيرات حادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *