الطيب المطيب عمار بن ياسر

أسلم وهو بضعة وثلاثين سنة هو وأمه وأبيه وكانوا جميعًا ممن عذبوا في الله وضربوا جميعًا أروع مثال على الصمود والمواجهة