الرئيسية / رياضة / تمارين كيجل وقدرتها الهائلة على تحسين الأداء الجنسي بين الزوجين

تمارين كيجل وقدرتها الهائلة على تحسين الأداء الجنسي بين الزوجين

تمارين كيجل والفوائد الجنسية المتعددة من أدائها

تمارين كيجل قد تعد اسما غريبا على البعض، ولكنها من أفضل التمارين التي لها نتائج جيدة، تمارين كيجل يمكن أن يمارسها  الرجال والنساء، كما أنها تعد مفيدة لكثير من عضلات الجسم، وخاصة عضلات الخوض ، وتعطي مرونة للرحم عند النساء، وتمدد المثانة بالشكل الصحي وكذلك المستقيم والأمعاء الدقيقة، كما أن هذه التمارين لها دور قوي، في زيادة القدرة الجنسية عند الرجال، وإعطاء القدرة عند الرجال والنساء في التحكم بالأعضاء الجنسية، وزيادة المتعة الجنسية وقت الجماع، فقد ينصح الأطباء الكثير من الأزواج  في مزاولة، تمارين كيجل كي يصلا سويا، إلى مستوى أداء جنسي مميز بين الطرفين .

بداية استخدام تمارين كيجل في العلاج التناسلي

كانت بداية تمارين كيجل على يد، الطبيب الأمريكي أرنولد كيجل عام 1948، والذي سميت التمارين على أسمه، خاصة وأنه هو أول من أكتشف هذه التمارين، والذي استعان بها لتكون علاج بديل للجراحة، خاصة في إفادة الأعضاء التناسلية عند الذكر والأنثى ، والرائع أن تمارين كيجل متاحة للجميع، ومن السهل أدائها يوميا وبدون أي عناء، وسوف يكون هناك فوائد عديدة، سوف يجنيها من يقوم بعمل تلك التمارين، خاصة تحسين الأداء الجنسي عند الزوجين ، وكذلك مشاكل التبول عند الذكر والأنثى أيضا  .

تمارين كيجل بالصور

من المهم تحديد العضلات التي يهدف لها تمارين كيجل، ويتم التركيز عليها أثناء التمارين، كي يكون هناك شيء من الدقة، للحصول على نتائج ايجابية من وراء تلك التمارين ، وخلال السطور التالية سوف نتعرف على تمارين كيجل، بالوصف والتحليل والصور .

أين توجد عضلات كيجل

توجد عضلات كيجل في أسفل الحوض كما بالصورة ، ويمكن التعرف عليها من خلال إيقاف التبول، أثناء عملية البول، ولكن لا تكرر هذه العملية، فمن الخطورة أن تحبس البول أثناء نزوله، ولكننا نشير إلى وظيفة عضلة كيجل فقط، هذا عند الذكور، وعند الإناث قد تتعرف السيدة على هذه العضلة، من خلال استشعار الانقباض  والانبساط ، والتي هي معروفة لدى النساء، خاصة مع الجماع أو في حالة وضع إصبعها في المهبل.

تمارين كيجل للعضلة

بعد أن تعرفنا على ما هي عضلات كيجل، جاء الوقت لمعرفة التمرينات الخاصة بعضلة كيجل، بداية وقبل تمارين كيجل لابد من إفراغ المثانة تماما بالتبول، ومن بعدها يتم الاسترخاء على الأرض ، وبعد معرفة ما هي عضلات كيجل مسبقا، والتي هي في قاع الحوض، سوف يكون التركيز عليها الآن، دون التركيز على عضلات الفخذين ولا الأرداف ، التفكير فقط يكون في عضلات كيجل، تعمد أن يكون خلال تمارين كيجل، العمل المستمر على الشهيق والزفير، دون إيقاف النفس واحتباسه.

كما في الصورة أعلاه، يكون الممارس للتمرين مستلقي على الظهر،ويقوم بوضع اليدين منبسطتين و مع ثني الركبتين ، وتكون الرقبة في وضعية آمنة كي لا تكون مصدر للآلام ، من بعدها تبدأ تمارين كيجل، من خلال شد عضلات كيجل التي هي بأسفل الحوض، والتي كنا قد ذكرناها من قبل، فيتم شد هذه العضلات بداية لمدة ثلاث ثوان، ويتم الاستراحة بعدها، ثم بعد عدة مرات نجعل المدة خمس ثواني من الشد، ثم قسط من الراحة ، ثم بعد عدة مرات، نزيد مدة شد العضلة إلى 10 ثوان، ومن بعدها فترة كافية للاستراحة، يمكن إتباع هذا التمرين أربع مرات يوميا ويكفي .

اقرأ ايضا

الطاقة السلبية في جسم الانسان وكيفية التخلص منها

أشكال أخرى من تمارين كيجل

يمكن أن يتم تمارين كيجل بشكل أخر ، وهي من خلال ثني الساقين  والركبتين وربطها باليدين، كما هو مبين بالصورة، ثم يتم شد عضلة كيجل التي هي بأسفل الحوض، بداية بقدر خمس ثواني ثم الراحة ، أثناء ثني الساقين والركبتين كما بالصورة، ثم فترة راحة ويليها شد للعضلة لمدة عشر ثواني، ويتم عمل هذا التمرين أربع مرات يوميا أيضا.

كما يمكن أن يقام نفس التمرين بطريقة الوقوف، ومن الممكن أن تحدث تلك الطريقة بطريقة سهلة للغاية، وهي تتم بشد القدمين إلى أعلى، والاعتماد على الوقوف على مشط القدم، مع شد عضلة كيجل لمدة خمس ثواني ، ثم استراحة ثم يعقبها شد للعضلة لمدة عشر ثواني، كما هو مبين في الصورة  ، وتكون فترة الاستراحة بالوقوف على القدمين بشكل طبيعي.

مع استمرار التمارين لمدة أسبوع، سوف يكون هناك اختلافات جوهرية،  في الأداء الجنسي بين الأزواج، وهذا ليس من اختراعنا أو ما حصاد أفكارنا، ولكنها دراسة الطبيب أرنولد كيجل منذ عام 1948م، وهذه التمارين مشهورة للغاية لدى الغرب بشكل كبير، ويحسنون بها الأداء الجنسي، وينصح بها الأطباء بشكل مستمر

عن عمر

شاهد أيضاً

دراسة عن علاقة علاج ثنائي القطب بالنظام الغذائي

علاج ثنائي القطب ، أو علاج الاكتئاب الهوسي بداية هو اضطراب عقلي يتضمن تغيرات حادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *