الفنان التركي فرات جليك

أتيحت له الفرصة لإحتراف التمثيل، حين عرضت عليه بعض الأدوار في عدة مسرحيات في المسرح الفرنسي، ومن أهمها دوره في مسرحية ( البرتقال الأوتوماتيكي) ، التي إستمر عرضها في باريس لعدة مواسم.