الرئيسية / مرأة / حالة المرأة السعودية مع أول يوم قياده

حالة المرأة السعودية مع أول يوم قياده

 كتبت:صافيناز حسن
المرأة السعودية تجذب العالم نحوها هذه الفترة فقد حدثت طفرة قوية في السعودية عندما ارادت أن تكون اكثر انفتاحا ففتحت في كل المجالات بداية من التفكير في رؤية 2030 وتنفيذ سينما ومسرح ،هكذا لاحظنا التغير في بلاد صراحة كنا نظنها مرجعنا الديني عودتنا فهي بلاد الرسول صلي الله عليه وسلم .
قد يرى الكثيرون أن هذه حرية وهذا هو التطور المطلوب وأن تكون بلد متفتحة ،قرار قيادة المرأة بالسعودية هو طفرة وقرار تاريخي.
كانت دائما المرأ ه السعودية تطالب بحقها في القيادة فكما أصبحت طبيبة و عالمة ارادت أن تنفذ هذا الشي البسيط “القيادة” كانت ما تقابل الفكرة بالرفض ولكن مع ولي العهد الجديد “محمد بن سلمان” قرارات كثيرة تغيرت اوكما يذكر أنهم شاهدوا منذ أصبح ولي عهد تطورات كثيرة سواء في التعليم ،الحقوق والحريات. ومنذ أن قرر الملك سلمان تطبيق نظام المرور والسماح للمرأة بالقيادة أصبح بالنسبة لهم ذلك ماضياً، وأرادوا الشفافية في اتخاذ القرارات والاستناد إلى الحجج الصحيحة وليس الانطباعات الواهية ،ولذا بالفعل قد طبق واصبحت المرأة السعودية متساوية مع اي امرأة اخرى بالعالم.
وبعد تطبيق القرار ونزول المرأة السعودية للشارع تقود بمفردها قام مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي”تويتر”، بالترويج لهاشتاج “#شكرا #محمد_بن_سلمان”، معبرين عن مدى حبهم وتقديرهم لجهود ولي العهد السعودي.
اراء المواطن السعودي(رجل ومراة)بقرار قيادة المرأة السعودية وننقل جزء من تعبيرات الفرحة العارمة التي توجت السعودية وقت صدور القرار ولجوئهن سريعا لإصدار رخص القيادة.
فقد أعربت “سماح القصبي” مواطنة سعودية عن شدة فرحتها وقالت أنه: يوم عيد لنا وفرحانين امس كنا وراء اليوم نحن هنا ونثبت وجودنا حقيقة نريد شكر شكر الملك سلمان وولي العهد لهذه الخطوة. وأضافت “هلا الجندران” يوم تاريخي لنا وكنا ننتظره كثيرا وها قد تحقق ونتوجه بالشكر للملك سلمان والأمير محمد بن سلمان. كما ذكرت “ق.م” قرار حكيم جدا وكنا نطالب به كثيرا علي تويتر خاصة ،كنا نواجه مشاكل كثير من قبل بسبب السائقين او اذا اردت الخروج لمكان تحتاج لاخوك وقد يضيع عليك ميعاد الخروج وغيره كثيرا وأضافت “ريم الغامدي” مواطنة سعودية صراحة قرار مفرح جدا ويساعدنا كثيرا كامرأة عاملة هكذا لا تحتاج لسائق ويسهل علينا قضاء حاجتنا في أي وقت.
والملفت أن قرار قيادة المرأة ليس فقط مفرح للنساء ولكن بعض الرجال السعودين ايضا. فقال “فواز الحربي”مواطن سعودي نري أن هذا قرار جيدا وسوف يساوي الرجل مع المرأة وسوف يظهر أيضا أن لدينا نساء قادرات متمكنات من فعل أي شئ ،وأنا اؤيد القرار .
وقد ذكر “خالد سلمان”مواطن سعودي حقيقة هذا أمر غير أنه نقلة تاريخية لبلادنا الا أن هذا القرار جاء لمصلحتنا أكثر لأن هكذا المرأة ستساعد في مشاوير المنزل كما ستوفر وقت لنا بدل من الزامنا دائما لنسوق لهم وكما هو يوفر كثير حق السائق.
وكما كان الأمين العام لكبار العلماء “فهد الماجد”رأي حيث لفت إلى عدم وجود فتوى شرعية (تحرم قيادة المرأة السعودية للسيارة وأضاف أن هذا القرار يصب في مصلحة الراعية). ولكن قد وجد جماعة معارضين لقيادة المرأة ومساوتها في حقوقها المدنية واعتبروا أن هذا نهج جديد بالسعودية بتتبع العلمانية في بلد يرونها موصلة لتطبيق الشريعة . واخرين قد رأوا أن هذا القرار من القرارات التي قد تأخرت خاصة لأنهم كانوا يوظفون سائقين فراوا ان هذا افضل لمحارهم بدلا من وجود سائق معها بمفردهم.
دور وزارة الداخلية لمساعدة المرأة السعودية بالقيادة ولكي تكتمل فرحة المرأة السعودية فقد تم الترخيص لست مدارس لتعليم المرأة قيادة السيارة في مختلف مناطق المملكة، خمس منها باشرت الاستقبال والتدريب واستخراج الرخص، وتم تجهيز وتخصيص 22 مركزاً في 22 مدينة بالمملكة لاستبدال رخص القيادة الأجنبية،وهذا ما اكده المتحدث الأمني لوزارة الداخلية اللواء منصور التركي.
والملفت للانتباه أن 120 ألف متقدمة على المواقع الإلكترونية لمدارس تعليم القيادة بالرياض وجدة والدمام وتبوك، الطلب كبير جدًا،ومن الواضح أنه تم التحضير لهذا القرار جيدا حيث تم توفير جهاز للتعرف على السائقه عن طريق البصمة،وسوف يكون مع كل رجال المرور.
نهاية اريد ان اذكر أن يوم 24 يونيو من كل عام سيصبح بمثابة عيد للمراة السعودية ،كذكرى لا تنساها عندما جلست المرأة السعودية لأول مرة على كرسي القيادة ويمكنها التحرك في أي مكان بمفردها، حقيقة سيدتي السعودية انتي حاربتي دائما من أجل هذا اليوم لا أعلم هل فعلا هذه الحريات والانفتاح الذي أصبح وشيك الحدوث و في بلاد الحرمين هو خير أم هو بداية النهاية.

عن desk

شاهد أيضاً

موازنة عام 2018 التاريخية للمملكة ومقارنتها بميزانية 2017

موازنة عام 2018 تعد هي  الحدث الأبرز الذي يشغل الشارع في المملكة العربية السعودية ويتم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *